الشعب المصري ملوك الأكل !! لكل مناسبة أكلتها الخاصة

الشعب المصري ملوك الأكل !! لكل مناسبة أكلتها الخاصة

الاكل في مصر من ضمن الطقوس والعادات للشعب المصري أو بمعنى أصح فإن الشعب المصري يعشق الطعام كما يعشق الحياة ودائمًا وأبدًا هنالك انواع وأصناف للطعام مرتبطة لدينا كمصريين بأعياد ومناسبات معينة وفي التقرير التالي أشهرها.

الكعك

الاكلة الشهيرة والمرتبطة عند المصريين دائمًا بعيد الفطر المبارك , بداية قصة الكعك كانت من أيام الفراعنة وكانت الملكات الفرعونيات تأمر الطباخين بصنع الكعك وتوزيعه على الكهنة حماة مقابر الملوك , وكان للكعك أكثر من شكل منه الدائري والمستطيل والمخروطي وكان يتم حشوه فواكه مجففة وفي عصر الدولة الطولونية أصبح ينقش على الكعك عبارة ” كل وأشكر” وفي عصر الدولة الأخشيدية كان يتم صنع الكعك للفقراء وكان يتم حشوه بدنانير ذهب.

الشعب المصري ملوك الأكل !! لكل مناسبة أكلتها الخاصة

إعلان

بط ومحشي

الاكلة الرسمية لمواسم النصف من شعبان ورجب والمولد النبوي وهي طقس رسمي مستمر حتى الآن في تلك المواسم خصوصًا في الأرياف.

الشعب المصري ملوك الأكل !! لكل مناسبة أكلتها الخاصة

القلقاس

يقول المثل العشبي ” إللي مياكلش قلقاس يوم الغطاس يصبح من غير راس” أحد الغطاس هو عيد مسيحي يوافق 11 من شهر طوبة بالتقويم القبطي وفيه تم تعميد المسيح. من طقوس الغطاس القلقاس والقصب واليوسفي. وتناول القلقاس له دلالة روحية مرتبطة بفكرة التعميد. فتقشير القلقاس يرمز لخلع الخطايا وغمسه في الماء يشير للتعميد. أكل القلقاس في يوم الغطاس تحول من فكرة دينية لطقس شعبي يقوم به المسلمين والمسيحيين على مر العصور.

إعلان

الشعب المصري ملوك الأكل !! لكل مناسبة أكلتها الخاصة

الفسيخ

تناول الفسيخ كان من ضمن طقوس أحتفال الفراعنة بشم النسيم وأول مدينة صنعت الفسيخ في مصر الفرعونية كانت مدينة إسنا بصعيد مصر. مدينة إسنا كان إسمها”لاثيبولس” ومعناها مدينة سمك قشر البياض وحتى الآن يعتبر تناول الفسيخ في شم النسيم طقس رسمي كما أنه أمتدت ليصبح أكلة رسمية يتم تناولها في عيد الفطر أيضًا.

الشعب المصري ملوك الأكل !! لكل مناسبة أكلتها الخاصة

الكنافة

الكنافة والقطائف من أشهر الأكلات المرتبطة بالموسم الرمضاني عند المصريين , ويرجع أصل الكنافة والقطائف إلى عهد معاوية بن أبي سفيان.

الشعب المصري ملوك الأكل !! لكل مناسبة أكلتها الخاصة

عاشوراء

عاشوراء هو العاشر من شهر محرم و تعددت الأسباب و الأحداث في يوم عاشورا و لكن يظل طبق المهلبية بالبليلة ” العاشوراء” هو العلامة المسجلة لهذا اليوم.

الشعب المصري ملوك الأكل !! لكل مناسبة أكلتها الخاصة