لايت

في يومها العالمي .. أغاني ثورية عن المرأة


الغناء عن المرأة يستلزم الحذر كثيرًا، فموضوعات المجتمع العربي معظمها تنحصر في العاطفة والحب، ولكن هناك أغاني قمة في التسطيح في إستخدام جسد المرأة كأي شيء إستهلاكي فقط للجنس، وبين كل ذلك يوجد فن مغاير ثوري يبعد عن سجن النساء ويطلقهم للحرية، إليكِ مختارات تتحدث عن المرأة ..

1- “ يا أتوبيس ” يسرا الهواري : الأتوبيس هو مجاز لأي شيء عائق يقف أمام المرأة، سواء أكان العادات والتقاليد الخاطئة أو الروتين أو الواجبات المفروضة عليها، والأتوبيس الذي ” عمال يطلع خرا ” هو الوظيفة الحكومية التي تمنعها من المضي في حياتها، فما هو أتوبيسك أيتها الفتاة ؟ .
– ومن كلمات الأغنية : والله لأنزل بكرة بدري وأبقى قدام وأنت اللي ورا، وأعيشلي يوم من غير خرا .
2- “ البنات ” سعاد حسني : هي أول أغنية ذكرت أن ” البنت زي الولد ماهيش كمالة عدد “، وهذه الدعوات هي الأكثر كرهًا للمجتمع، ستظل هذه الأغنية حائط صد أمام ما يقول الناس وما يفعلونه بالمرأة .
3- “ برة مني ” فيروز كراوية : هي أول أغنية لفتاة إنفصلت عن الحبيب، وتصف مرار علاقتها الجسدية به، وتحاول الوصف بالكلمات مدى صعوبة نسيان هذا ومدى الألم الذي تشعر به في محاولتها التخلص منه .
– ومن كلمات الأغنية : عايزة أبطل كره جسمي لما تستتخني عينك، ولهدومي تكون مرايتي ذوقي مش بسمة عيونك .
4- “ وحدي ” مريم صالح : بصفة خاصة تعبر عن المعاناة الإنسانية والأنثوية في كبت المشاعر والرغبات بداخلها، والوحدة التي تواجهها الأنثى في خروجها إلى عالم لا يقبل وجودها كما هي .
– ومن كلمات الأغنية : الحكاية والرواية، الهواية الغواية، والدواية والمهم، عندي طول الوقت غربة، عندي جوة الغربة حلم .
5- “ الخرافة ” كلمات نزار قباني وغناء دينا الوديدي : تعبير عن القهر الجسدي الذي تعاني منه المرأة، كأنه قضى حياته كلها يعرف جلسات السيدات السرية ومكالمات النميمة، فهو هنا يتحدى الخطاب الديني المعادي للمرأة الواعية بجنسانيتها بشكل صريح، وهذه القصيدة بالذات تعبر بشكل كبير عن رؤية نزار قباني الشعرية وعشقه للمرأة ودعمه لها .
– ومن كلمات الأغنية : صوروا الحب لنا بابًا خطيرًا، لو فتحناه سقطنا ميتين، فنشأنا ساذجين وبقينا ساذجين، نحسب المرأة شاه أو بعيرا، ونرى العالم جنسًا وسريرا .

شير