حكاية أكلة..«قمر الدين» مشروب رمضان أصله عربي

قمر الدين

موائد العالم كلها في كفة ومائدة الطعام المصرية في كفة أخرى فمائدة الطعام التي تجمع أكثر من صنف مصري على العكس من موائد العالم تجمعها قصص وروايات تعود لعصور بعيدة فحتى الأكل المصري له أصور وروايات وقصص قد ترقى لمستوى الأساطير وخلال الأيام القليلة القادمة سوف نعيش معًا كل يوم قصة من قصص أكلة مصرية وقصتنا اليوم تبرز تاريخ نشأة قمر الدين.

قمر الدين ليس من المشروبات المصرية بل هو في الأصل مشروب شامي ولكنه يصنف من أفضل المشروبات الرمضانية ولكن البعض لا يرجع أصل قمر الدين إلى سوريا بل أرجعه إلى تركيا أما عن سبب التسميىة فهنالك من يقول أنه أطلق عليه قمر الدين لأنه مشروب رمضاني ورمضان هو شهر الدين.

قمر الدين

Advertisement

ولكن بعض الباحثين أرجعوا سبب التسمية إلى أحد أشهر صانعيه كان يسمى قمر الدين والبعض الآخر يرجع هذه التسمية إلى طرحه فى الأسواق قبيل رمضان بيوم أى ليلة الرؤية فارتبط اسمه باسم رؤية قمر رمضان أو هلال رمضان عصير قمر الدين.

قمر الدين

وبغض النظر عن إختلاف الأراء حول الأصل والتسمية فإن سوريا هي الدولة المشهورة بصناعة قمر الدين منذ القدم ولعل هذا ما يقوي حجة أن أصله سوري وأفضل أنواع المشمش الذي يصنع منه قمر الدين موجود في مدينة الغوطة بدمشق حيث أن تلك المدينة شهيرة بزراعة أنواع الفاكهة ومنها المشمش البلدى السورى وكافة أنواع المشمش التى يصنع منه أنواع من الحلويات أو المشروبات ومنها القمر الدين السورى المعروف.

Advertisement